سي جي تي أن: دور القوات المسلحة الصينية في المساعدة الإنسانية المحلية والإغاثة من الكوارث

بكين، 25 آب/أغسطس، 2020 / بي آر نيوزواير / — أصبحت الإغاثة الإنسانية والإغاثة من الكوارث مهمات متزايدة الأهمية للقوات المسلحة الصينية محليا.

فقد شوهد المسعفون العسكريون في الحرب ضد فيروس كورونا في وقت سابق من العام. ومع دخول مناطق في جنوب الصين موسم الأمطار في شهر حزيران/يونيو، كانت القوات المسلحة في طليعة المعركة ضد الكوارث الطبيعية، حيث قامت بإجلاء المدنيين وتدعيم السدود وإزالة الحطام.

وفي تموز/يوليو، رفعت وزارة الموارد المائية استجابة البلاد الطارئة للسيطرة على الفيضانات إلى المستوى الثاني، وهو ثاني أعلى مستوى في نظام الاستجابة.

وعلى مدار الشهرين الماضيين، أرسل جيش التحرير الشعبي وقوات الشرطة المسلحة الشعبية أكثر من 1.2 مليون جندي في مهام للسيطرة على الفيضانات في 17 منطقة على مستوى المقاطعة.

وقد ساعد هؤلاء الجنود في إجلاء أكثر من 170 ألف شخص، وقاموا بتدعيم السدود التي يزيد طولها عن 900 كيلومتر.

وقال الرئيس الصيني شي جين بينغ في كلمة ألقاها في حفل الاحتفال بالذكرى التسعين لتأسيس جيش التحرير الشعبي الصيني في 1 آب/أغسطس 2017: “يجب أن يكون جيش التحرير الشعبي دائمًا جزءًا من الشعب، ويعمل من أجل مصالحه، ويحافظ على العلاقات الوثيقة ويتقاسم الأوقات السعيدة والسيئة معه.”

وقال “جيش الشعب يذهب أينما كان هناك أعداء وحيثما كان هناك خطر“.

وبينما واصل شي تفقده الدقيق لأعمال الاستجابة للفيضانات في مقاطعة آنهوي بوسط الصين، أشاد “بالتقدم الكبير” الذي أحرزه الجيش في أعمال الإغاثة من الكوارث.

وفي حديثه إلى ضباط الجيش يوم الخميس، قال الرئيس الصيني، وهو أيضًا الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، إن القوات المسلحة لعبت دورًا مهمًا كقوات خاصة (ضد الفيضانات) في هذا الوقت الحرج.

ودعا شي إلى مواصلة جهود الإنقاذ مع المساعدة في إعادة الإعمار بعد الكارثة.

وقال “علينا حماية سلامة الناس ماديا وماليا“.

كثيرا ما تعاني الصين من كوارث طبيعية مثل الزلازل والفيضانات والانهيارات الأرضية الناجمة عن الفيضانات.

تم تعزيز الوظائف العسكرية غير التقليدية لجيش التحرير الشعبي الصيني بما في ذلك الإغاثة الإنسانية والكوارث تحت قيادة شي، وساعد الجيش على كسب دعم واسع من الشعب.

على منصة التواصل الاجتماعي الصينية الشبيهة بتويتر سينا ويبو، ترافقت جهود الجنود في الاستجابة للفيضانات بتدفق النوايا الحسنة والاعتزاز. وانتشرت على نطاق واسع مقاطع فيديو تظهر السكان المحليين وهم يقدمون الطعام للجنود أثناء استكمالهم مهام السيطرة على الفيضانات في أنهوي وجيانغشي.

الفيديو – https://www.youtube.com/watch?v=_bRf-VA0VuE